JuicyAds

عمتي مريم الشرموطة في سهرة ساخنة مع صديقي عمر تمتعنا بجسمها


لم اكن حتى احلم ان عمتي مريم الشرموطة تضمني في حضنها على بزازها او حتى تعطيني قبلة فما بالكم وانا اجدها ترضع زبي وتلبي كل رغباتي الجنسية وانا اعاملها بقسوة كبيرة جدا وقد اتفننا انا وصديقي ان ننيك عمتي مريم بشتى انواع الجنس القاسية . كنت اعلم ان عمتي مريم امراة ساقطة و عاهرة فهي معرفوة في الحي و تسكن قريبا من بيتنا لكنها لا تزورنا الا نادرا لاني ابي منع على امي ان تاتيها اختها حتى لا نلوث سمعة العائلة اما انا فقد كنت اذهب الى بيتها لزيارتها لكن الحقيقة كنت احب الدخول عليها كي ارى البزاز والطيز لانها عادة تكون في بيتها شبه عارية وكلما دخلت الى بيتها الا واستمنيت وانا انظر الى جسمها دون علمها خاصة حين تنحني فتظهر بزازها وكثيرا ما قذفت المني في ملابسي . وقد حدثت امورغريبة جدا حيث عزمني احد الاصدقاء الى بيته ولم يكن يعرف عمتي مريم الشرموطة اخت امي لانه يسكن في حي اخر لكنه يعرفها لانه كان ينيكها كثيرا ويومها طلب مني ان ابيت معه لان اهله كانوا غائبين ووعدني بمفاجاة مدوية في السهرة وقد كانت فعلا احلى مفاجاة حين رن جرس البيت وراح عمر يفتح الباب و اذا بي اسمع صوتا اعرفه من قبل وبسرعة قلت في قلبي اه اكيد انها عمتي مريم الشرموطة فاختبات وتركتها تدخل . بدا عمر يناديني ولم تكن عمتي مريم تعرف انني المنادى عليه لان الاسماء المتشابهة كثيرا جدا وقد ظن اني في الحمام لذلك توقف عن مناداتي وبدا يعريها في صالة الضيوف ويقبلها وهي تضحك وتقول اين صديقك الذي يشاركك كسي و طيزي وكانت سكرانة.

Copyright © 2018 سكس عربي | افلام سكس وجنس احدث الفيديوهات : arabsex66.com | Design by ThemesDNA.com
top