نيك محارم لبناني احلى واقوى الافلام بين سعاد وحماها

ساحكي لكم اليوم عن احلى افلام نيك حين دخل هاشم الى بيت ابنه وكان الابن في تلك الاثناء غائبا عن البيت وكانت زوجته سعاد برفقة ابنها ذو الستة اشهر وحيدين في البيت ولم تكن تعرف انها ستتذوق زب حماها وتمارس معه نيك محارم لبناني ساخن .استقبلت سعاد حماها وكان في الخامسة والستين من عمره وحضرت له الشاي وبقي هاشم يتفرج على التلفزيون ويتابع نشرة الاخبار وبعد قليل جلست سعاد في الاريكة المقابلة له وبدات تساله عن احواله واحوال كل العائلة وكان الحديث عفويا وعاديا وفي تلك الاثناء بدا الرضيع يبكي فما كان من سعاد الا ان اخرجت ثديها وبقيت ترضعه وحماها جالس في الجهة المقابلة....